بفيلم الترعة.. مصر في مهرجان كان بعد غياب عشر سنوات

تتحدث هذه المقالة حول بفيلم الترعة.. مصر في مهرجان كان بعد غياب عشر سنوات والذي يثير الكثير من الاهتمام والجدل في مجتمعنا ويهدف هذا المقال او الخبر إلى توضيح مفهوم هذا الموضوع وتحليل الآثار الإيجابية والسلبية التي يمكن أن يترتب عليه. كما سنتناول بالتفصيل التحديات التي تواجه هذا الخبر،على مدى يومنا هذا، وشهد الخبر تطورات هائلة، مما أدى إلى انتشار العديد من المواضيع المثيرة للجدل عبر موقعنا المستثمر العربي ولذلك، يعد هذا المقال جزءًا من سلسلة مقالات تتناول مواضيع مختلفة تهم المجتمع بشكل عام.

بفيلم الترعة.. مصر في مهرجان كان بعد غياب عشر سنوات

نفيسة عبد الفتاح

أعلنت إدارة مهرجان كان السينمائي الدولي في دورته ال76 عن اختيار الفيلم المصري “الترعة”، من إنتاج المعهد العالي للسينما بأكاديميةالفنون، لتمثيل مصر رسميًا بمسابقة “مدارس السينما” “LA CINEF ” ليكون ضمن 14 فيلمًا وقع الاختيار عليهم، من بين 2000 فيلما تقدموا للمسابقة من مختلف دول العالم.

من جانبها هنأت الدكتورة نيفين الكيلاني وزيرة الثقافة فريق عمل الفيلم من طلبة وطالبات المعهد على هذا الإنجاز المهم، وحثتهم على مواصلة إبداعاتهم وإحراز المزيد من التقدم، وأضافت بأن هذا الاختيار يأتي كانعكاس للدور الإيجابي الذي تلعبه أكاديمية الفنون في دعم وصقل قدرات جيل صاعد من المبدعين علميًا وفنيًا.

وقالت الدكتورة غادة جبارة، رئيس أكاديمية الفنون:” إن هذه هى المرة الثانية التى يستطيع فيها أبناء المعهد العالى للسينما أن يشاركوا بأعمالهم فى مهرجان دولى مهم مثل مهرجان” كان “

وأضافت ” جبارة: ” إن مهرجان كان هو واحد من أهم المهرجانات السينمائية الدولية الذى يشارك به عدد ضخم من صناع السينما على مستوى العالم، معربة عن فخرها لقدرة أبناء أكاديمية الفنون على الوصول لمراحل متقدمة من المنافسة”، وأكدت أن الأكاديمية تشجع أبناءها على المشاركة فى كافة المهرجانات والمحافل الدوليه والمحلية.

من جانبه قال مخرج الفيلم، جاد شاهين:” إن الفيلم نتاج تعاون مجموعة من الموهوبين من طلبة وطالبات معهد السينما، وتعتبر تلك المشاركة الثانية الرسمية للأفلام المصرية من معهد السينما في قسم LA CINEF منذ اطلاق المسابقة عام 1998، وأول المشاركات الرسمية منذ عام 2014.

تدور قصة الفيلم الذي يعود بمصر إلى المسابقة بعد غياب امتد لعشر سنوات، حول شاب مصري يذهب لترعة ملعونة ويشاهد أمراً غريباً يدفعه للتشكيك بكل شيء ويُعجل بمصيره المحتوم، والفيلم يقوم ببطولته محمود عبد العزيز، وهبة خيال، وسارة شديد، ومدير التصوير أدهم خالد، سيناريو جاد شاهين، وإنتاج جاد شاهين وأحمد أيمن.

جاد شاهين، هو مخرج مصري بدء دراسة الإخراج السينمائي بالمعهد العالي للسينما عام ٢٠١٨، بعد أن درس الإعلام، وعمل في بداياته مع المخرج المصري الكبير يسري نصر الله، كمساعد مخرج قبل أن يبدأ في عمل فيلمه القصير الترعة.

إذا كان لديكم أي اقتراحات أو ملاحظات حول الخبر، فلا تترددوا في مرسلتنا، فنحن نقدر تعليقاتكم ونسعى جاهدين لتلبية احتياجاتكم وتطوير الموقع بما يتناسب مع تطلعاتكم. شكرًا لزيارتكم، ونتمنى لكم قضاء وقت ممتع ومفيد معنا.

قد يعجبك ايضآ