سوريا ترصد تهريب القوات الأمريكية “نفطا مسروقا” إلى العراق . المستثمر العربي

تتحدث هذه المقالة حول سوريا ترصد تهريب القوات الأمريكية “نفطا مسروقا” إلى العراق . المستثمر العربي والذي يثير الكثير من الاهتمام والجدل في مجتمعنا ويهدف هذا المقال او الخبر إلى توضيح مفهوم هذا الموضوع وتحليل الآثار الإيجابية والسلبية التي يمكن أن يترتب عليه. كما سنتناول بالتفصيل التحديات التي تواجه هذا الخبر،على مدى يومنا هذا، وشهد الخبر تطورات هائلة، مما أدى إلى انتشار العديد من المواضيع المثيرة للجدل عبر موقعنا موسوعة المراه العربية ولذلك، يعد هذا المقال جزءًا من سلسلة مقالات تتناول مواضيع مختلفة تهم المجتمع بشكل عام.

أعلنت السلطات السورية، رصد تهريب القوات الأمريكية كميات ضخمة من النفط السوري، إلى العراق، معتبرة أن تلك “السرقة” تُمثل “قرصنة وعودة لعصور الاستعمار”.
وذكرت وكالة “سانا” السورية للأنباء، أن “القوات الأمريكية الموجودة في سوريا أخرجت خلال الساعات الماضية عشرات الصهاريج المحملة بالنفط من حقول الجزيرة باتجاه الأراضي العراقية”، مضيفة أن “الاحتلال الأمريكي يواصل سرقة ونهب الثروات السورية، حيث أخرج على دفعات رتلا من 34 صهريجا محملا بالنفط المسروق من حقول الجزيرة السورية عبر معبر المحمودية غير الشرعي، إضافة إلى 40 ناقلة أخرى مغطاة عبر معبر الوليد غير الشرعي، وذلك باتجاه الأراضي العراقية”.
وأشارت “سانا” إلى أن القوات الأمريكية كانت قامت بعملية مماثلة في 11 ابريل الجاري، حيث أخرجت رتلا مؤلفا من 77 آلية، بينها 32 صهريجا معبأ بالنفط من الحقول السورية، إضافة إلى 6 مدرعات عسكرية من ريف الحسكة، عبر معبر الوليد غير الشرعي، باتجاه القواعد الأمريكية في العراق.
وأكدت دمشق أن “استمرار واشنطن بسرقة النفط السوري يمثل قرصنة ومحاولة للعودة إلى عصور الاستعمار”، مشددة على “احتفاظها بالحق في الحصول على تعويضات من الولايات المتحدة عن كل ما نهبته”.

اقرأ ايضا: لبنان تحبط عملية تهريب 10 ملايين حبة “كبتاغون” إلى السعودية عبر السنغال


إذا كان لديكم أي اقتراحات أو ملاحظات حول الخبر، فلا تترددوا في مرسلتنا، فنحن نقدر تعليقاتكم ونسعى جاهدين لتلبية احتياجاتكم وتطوير الموقع بما يتناسب مع تطلعاتكم. شكرًا لزيارتكم، ونتمنى لكم قضاء وقت ممتع ومفيد معنا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *